الحب بين الجدران


قام رجل يابانى فى محاولة لتجديد بيته بنزع جدرانه ,ومن المعروف ان البيت اليابانى التقليدى مبنى من الخشب حيث يكون بين جدران البيت فراغ . وعندما نزع احد الجدران وجد سحلية عالقة بالخشب من احدى رجلها انتابه رعشة الشفقة عليها ولكن الفضول اخذ طريق التساؤل عندما راى المسمار المغروز فى رجلها يعود الى عشرة سنين مضت عندما انشأ بيته لاول مرة ...دار فى عقله سؤال ؟وسال الرجل نفسه :ما الذى حدث ؟ كي تعيش سحلية مدة عشر سنوات فى فجوة بين الجدران يلفها الظلام والرطوبة ودون حراك ؟ توقف عن العمل وأخذ يراقب السحلية كيف تأكل ؟!!وفجأة ظهرت سحلية اخرى حاملة الطعام فى فمها ودهش الرجل ..واعتملت فى نفسه مشاعر رقة الحب الذى أثارها هذا المشهد... سحلية رجلها مسمرة بالجدران واخرى تطعمها صابرة مدة عشرة سنوات .

السؤال هو هل من الممكن ان يحصل هذا فى عالم البشر ؟!أم ان الانسانية أو صفات الانسانية انتقلت من عالمنا الانسانى الى آخر ... بعد أن عانت الكثير علها تجد هناك من يذكرها بأنسانياتها ؟؟؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق