الشاب الثائرعلى حاله


لا تستغربوا البلوي المحرقه التي بينكم حادثه لاجل امتحانكم (1بطرس 12:4)

ضاقت باحدهم الحياه نظرا لضيق العيش..ووصل به الامر انه فكرفالانتحار وقبل ان ينفذ هذه الفكره ذهب الي بائع الترمس واشتري بهكميه من الترمس ليتسلي بها قبل تنفيذ الفكره...لكنه لاحظ شخصيسير خلفه لاينما ذهب فنظر الي الخلف وقال له:ماذا تريد مني؟فقال له: لقد ضاقت بي الحياه ولي فتره لم اجد فيها طعاما لاكل ووجدتك تاكل الترمس وترمي القشره التقطها انا وااكلها....فتذكر الرجل المثل القائل:الي يبص لبلاوي الناس تهون عليه بلوته..ورجع عن فكرته في الانتحار وبدا حياه جديده كلها امل ورجاء..!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق